“محافظ مؤسسة مسجد الحسن الثاني”: التدافع الذي وقع صباح اليوم الثلاثاء بالساحة “لم يثبت أي شيء مادي يعرف منه سبب ما وقع ! “

أفاد بيان لمحافظ مؤسسة مسجد الحسن الثاني بالدار البيضاء بأن التدافع الذي وقع صباح اليوم الثلاثاء بساحة المسجد تسبب في وقوع حالات إغماء خفيفة وجروح، مضيفا  ، أن هذا التدافع تسبب في سقوط بعض الأبواق، التي كانت معدة للمصلين بالساحة، وفي وقوع حالات إغماء خفيفة وجروح،  وقد حضرت  السلطات المحلية إلى عين المكان ، وتمت المعاينة واستفسار الشهود ، و” لم يثبت أي شيء مادي يعرف منه سبب ما وقع ، كما لم يتم العثور على أي شيء له علاقة بمختلف الإشاعات التي أثيرت حول هذا السبب”، ولاستكمال التحري – يضيف البيان – أخذت السلطات تسجيلات الكاميرا التابعة للمسجد من أجل بحث معمق.

  وأشار محافظ مؤسسة مسجد الحسن الثاني بالدار البيضاء،  إلى أن إدارة المؤسسة عملت في حينه وبمساعدة الإمام ، على إرجاع الأمور إلى نصابها ، حيث تم أداء صلاة الصبح في وقتها وفي ظروف عادية.

.

و.م.ع/حدث كم

التعليقات مغلقة.