أخبار عاجلة

(التجاري وفابنك) ومؤسسة (التمويل الدولية) يوقعان بأبيدجان اتفاقا لتعزيز الاستثمار في إفريقيا

وقعت المجموعة البنكية المغربية (التجاري وفابنك) ومؤسسة التمويل الدولية، أمس الإثنين بأبيدجان، اتفاقا يرمي إلى دعم المقاولات في إفريقيا وتعزيز الاستثمار والتجارة عبر الحدود في القارة.

وينص الاتفاق، بالأساس، على دعم التجارة والاستثمار بين شمال إفريقيا وإفريقيا جنوب الصحراء الكبرى، كما يهدف إلى تعزيز المبادلات بين البلدان الإفريقية في المنطقتين.

وبموجب هذا الاتفاق، سيكون على (التجاري وفابنك) ومؤسسة التمويل الدولية القيام بدراسة مشتركة لمشاريع الاستثمار بشمال إفريقيا وإفريقيا جنوب الصحراء، كما يتعهد الطرفان “بالتعاون في بنك التمويل والاستثمار، وفي تمويل المشاريع، وأيضا في ما يتصل بأدوات تقاسم المخاطر”.

وينص الاتفاق، الذي تم التوقيع عليه بالأحرف الأولى، مواكبة المقاولات في المغرب وإفريقيا، وخصوصا المقاولات الصغرى والمتوسطة، لتمكينها من الوصول إلى خدمات التمويل والتكوين التي تحتاجها لتنمية قدراتها.

وبهذه المناسبة، نوه المدير العام لمجموعة (التجاري وفا بنك) السيد بوبكر الجاي بتقاسم مؤسسة التمويل الدولية و(التجاري وفا بنك) لرؤية مشتركة مفادها أن وجود قطاع خاص في وضع جيد أمر ضروري لخلق فرص الشغل وتحفيز النمو الاقتصادي.

وقال المسؤول البنكي “إننا في (مجموعة التجاري وفا بنك) نستفيد من خبرة مؤسسة التمويل الدولية في إفريقيا، ومن شبكتنا الإفريقية ومعرفتنا بأسواق القارة لتقديم منتجات وخدمات مبتكرة لعملائنا، مثل الخدمات المصرفية عبر الانترنت وتمويل سلاسل القيمة”.

ومن جهته، لفت نائب رئيس مؤسسة التمويل الدولية لمنطقة إفريقيا والشرق الأوسط، سيرجيو بيمنتا، إلى أن “لدى إفريقيا إمكانات كبيرة، لكن ضعف التجارة عبر الحدود وعدم توفر التمويل للمقاولات الصغرى والمتوسطة يعوقان النمو الاقتصادي”.

واعتبر بيمنتا أن حل هذه الإشكالية بمقدوره أن يساعد على “إطلاق العنان لإمكانيات القطاع الخاص الإفريقي لخلق فرص العمل والمساهمة في مكافحة الفقر وعدم المساواة”.

ووفقا ل(لتجاري وفا بنك)، تمثل هذه الشراكة جزءا من استراتيجية مؤسسة التمويل الدولية الرامية إلى دعم المقاولات المغربية في استراتيجيتها التوسعية في إفريقيا جنوب الصحراء. كما أنه بفضل أصولها المالية والفكرية، سيتسنى لهذه المقاولات المساهمة في نمو البلدان التي تتخذ منها مقرا لأنشطتها.

فعلى مدى العشر سنوات الماضية، دعمت مؤسسة التمويل الدولية بما يقرب من 1.4 مليار دولار من الاستثمارات الموجهة للمقاولات من منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا إلى إفريقيا جنوب الصحراء.

يشار إلى أنه تم توقيع اتفاقية الشراكة بين الطرفين على هامش أشغال دورة 2018 لمنتدى الرؤساء التنفيذيين الأفارقة (26-27 مارس الجاري في أبيدجان) بحضور حوالي 1400 مشارك من أكثر من 60 دولة، ما بين رؤساء مقاولات وممثلي المؤسسات الحكومية والمالية الافريقية والدولية.

عن aarabe

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

وزير الخارجية السعودي : سيتم القبض على كل المتورطين في حادث مقتل الصحفي خاشقجي

قال وزير الخارجية السعودي، عادل الجبير، اليوم الثلاثاء، إن المملكة ملتزمة بإجراء تحقيق شامل في...