المجلس الأعلى للحسابات ينظم الدورة التكوينية الثالثة حول “تدقيق الأداء” لفائدة قضاة ومدققي حسابات 18 بلدا إفريقيا

ينظم المجلس الأعلى للحسابات، من 26 مارس الجاري إلى 6 أبريل المقبل بالرباط، الدورة التكوينية الثالثة لفائدة قضاة ومدققي حسابات مؤسسات عليا للرقابة المالية العمومية ينتمون ل18 بلدا إفريقيا.

وأوضح بلاغ للمجلس أن هذه الدورة، التي تنظم بدعم مالي من بنك التنمية الإفريقي، تهدف إلى تطوير القدرات المهنية للمشاركين في مجال تدقيق الأداء، بالنظر للأهمية المتزايدة لهذا النوع من التدقيق من أجل ممارسة فعالة للمهام الموكولة للمؤسسات العليا للرقابة المالية.

وتعرف هذه الدورة، التي يشرف على تأطيرها قضاة بالمجلس الأعلى للحسابات بالمغرب، مشاركة 30 قاضيا ومدقق حسابات ل18 مؤسسة عليا للرقابة بكل من الجزائر والبنين وبوروندي وبوركينا فاسو وكوت ديفوار وجيبوتي والغابون وغينيا ومدغشقر ومالي وموريتانيا والنيجر وجمهورية الكونغو الديمقراطية والسنغال وتشاد والطوغو وتونس والمغرب.

وحسب المصدر ذاته فإن هذه الدورة ستنكب أيضا حول الإطار المعياري وكذا أساليب وتقنيات تدقيق الأداء، كما تشكل فرصة لممثلي المؤسسات العليا للرقابة المشاركة لتبادل خبراتهم واكتشاف الممارسات المثلى في هذا المجال.

ويأتي تنظيم الدورة الثالثة بعد تنظيم دورتين تكوينيتن ناجحتين سنة 2017 لفائدة 60 مشاركا يمثلون 20 مؤسسة عليا للرقابة بإفريقيا.

ح/م

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*