بمناسبة حلول الذكرى السادسة عشرة لتربع جلالة الملك على عرش أسلافه المنعمين :جلالته يوجه خطابا ساميا الى شعبه الوفي ويترأس بالرباط الاحتفالات المخلدة لعيد العرش المجيد

أعلنت وزارة القصور الملكية والتشريفات والأوسمة ، أن صاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله، سيترأس زوال يوم غد الخميس حفل استقبال بالقصر الملكي العامر بمدينة الرباط، وذلك بمناسبة حلول الذكرى السادسة عشرة لتربع جلالته على عرش أسلافه المنعمين.

وأضافت الوزارة في بلاغ لها أن خطاب العرش السامي سيبث، بهذه المناسبة السعيدة، على أمواج الإذاعة وشاشة التلفزة ابتداء من الساعة الواحدة بعد الزوال من نفس اليوم.

وفي ما يلي نص بلاغ وزارة القصور الملكية والتشريفات والأوسمة:

“تعلن وزارة القصور الملكية والتشريفات والأوسمة أنه بمناسبة حلول الذكرى السادسة عشرة لتربع صاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله وأيده ، على عرش أسلافه المنعمين، سيترأس جلالته، حفظه الله، زوال يوم غد الخميس 13 شوال 1436 هـ الموافق 30 يوليوز 2015 م ، حفل استقبال بالقصر الملكي العامر بمدينة الرباط.

وبهذه المناسبة السعيدة سيبث خطاب العرش السامي على أمواج الإذاعة وشاشة التلفزة ابتداء من الساعة الواحدة بعد الزوال.

وفي مساء نفس اليوم، ستترأس صاحبات السمو الملكي الأميرات الجليلات مأدبة العشاء التي سيقيمها صاحب الجلالة أعزه الله بالقصر الملكي العامر بمدينة الرباط، تكريما للسيدات المدعوات.

وفي الساعة الثانية عشرة والنصف من زوال يوم الجمعة 14 شوال 1436 ه الموافق 31 يوليوز 2015 م، سيترأس صاحب الجلالة القائد الأعلى ورئيس أركان الحرب العامة للقوات المسلحة الملكية، بساحة مشور القصر الملكي العامر بمدينة الرباط حفل أداء القسم الذي سيؤديه أمام جلالته الضباط المتخرجون الجدد من مختلف المدارس والمعاهد العسكرية وشبه العسكرية والمدنية.

وعلى إثر ذلك سيتلقى جلالة الملك أعزه الله تهاني القوات المسلحة الملكية بنادي الضباط بمدينة الرباط، ويستقبل جلالته الضباط المتفوقين المتخرجين الجدد من مختلف المدارس والمعاهد العسكرية وشبه العسكرية والمدنية، حيث ستقام مأدبة غداء بهذه المناسبة المجيدة.

كما سيترأس أمير المؤمنين صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله صلاة الجمعة بمسجد للا أسماء.

وفي الساعة الرابعة والنصف من عشية نفس اليوم، سيترأس جلالة الملك نصره الله حفل الولاء بساحة مشور القصر الملكي العامر بمدينة الرباط”.

وبهذه المناسبة الغالية، تتقدم مؤسسة “الحدث” و “حدث كم” بالولاء والاخلاص لجلالة الملك، وتتضرع الى  العلي القدير ان ينصره  بالنصر المبين، وان يحفظه بما حفظ به الذكر الحكيم، وان يعيد على جلاله امثال امثال هذا العيد السعيد، بالصحة وطول العمر، وان يقر عينه بصاحب السمو الملكي ولي العهد الامير مولاي الحسن، وان يؤازره بشقيقه السعيد المولى الرشيد، ويرعى الله بعينه التي لا تنام الاسرة الملكية جمعاء،  ويحقق على يديه الكريمتين ، كل ما يتمناه هذا الشعب الوفي الامين.

انه سميع  مجيب.

 

التعليقات مغلقة.