أخبار عاجلة

إسبانيا : الحزب الشعبي سيدرس ما إذا كانت عملية تنصيب كيم تورا ” قد تمت طبقا للقانون أم لا ؟”

أعلن الفريق البرلماني للحزب الشعبي بمجلس النواب ( الغرفة السفلى للبرلمان ) أنه يعتزم البحث حول ما إذا كانت عملية تنصيب كيم تورا الرئيس الجديد للحكومة المحلية لجهة كتالونيا قد تمت طبقا للقوانين أم لا خاصة وأن الرئيس الجديد ل ( الجينيراليتات ) لم يلتزم باحترام الدستور الإسباني .

وقد جاء إعلان الفريق البرلماني للحزب الشعبي حول هذا الموضوع من طرف رافاييل هيرناندو الناطق الرسمي باسم فريق الحزب بالغرفة السفلى للبرلمان مباشرة بعد حفل تنصيب كيم تورا كرئيس جديد للإقليم خلال حفل أقيم أمس الخميس ببرشلونة حيث لم يقسم الرئيس الجديد كما جرت العادة على ذلك باحترام الدستور الإسباني وإنما أقسم ب ” إرادة الشعب الكتالاني ” .

وقال رافاييل هيرناندو إن المصالح القانونية للدولة ستنكب على دراسة ما إذا كان حفل تنصيب الرئيس الجديد لإقليم كتالونيا قد جرى وفقا للقانون والتشريعات أم لا مشيرا إلى أن على الأحزاب الدستورية أن تتفق على ” تدابير وإجراءات محددة ” بخصوص هذا النوع من الحفلات الرسمية .

ونقلت وسائل الإعلام الإسبانية عن مصادر من الحزب الشعبي أن هذا الأخير شرع في عقد لقاءات واتصالات مع قادة الحزب العمالي الاشتراكي وحزب ( سيودادانوس ) من أجل تفعيل هذه الإجراءات والتدابير على أرض الواقع .

وكان كيم تروا الرئيس الجديد للحكومة المحلية لجهة كتالونيا قد تولى أمس الخميس منصبه خلال حفل جرى ببرشلونة لم يحضره أي ممثل عن الحكومة المركزية الإسبانية .

ولم يلتزم تورا خلال هذا الحفل وكما جرت العادة باحترام الدستور الإسباني ومقتضيات ومضامين النظام الأساسي الخاص بالحكم الذاتي الذي تتمتع به جهة كتالونيا .

ح/م

عن aarabe

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

فاس : توقيف ثلاثة أشخاص يشتبه تورطهم في سرقة سيارة أجرة تحت التهديد وارتكاب حادثة سير تلقائية

تمكنت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة فاس، في الساعات الأولى من صباح اليوم الثلاثاء، من...