الرئيس الروسي يقيل مسؤولين بارزين في الجيش والطوارئ بسبب أخطاء مهنية والإهمال والفساد المالي

أقال الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، ستة جنرالات من الخدمة، بحسب ما أفاد مرسوم نشر اليوم الثلاثاء على موقع المعلومات القانونية الرسمية على شبكة الأنترنت،وذلك بسبب أخطاء مهنية والإهمال والفساد المالي .

وبحسب المرسوم، الذي أوردته وكالة الانباء الروسية (نوفوستي)، تمت إقالة النائب الأول لرئيس وزارة الطوارئ، الجنرال فلاديمير ستيبانوف، وعين الجنرال في وزارة الداخلية ألكسندر شوبريان مكانه، وقائد قوات وزارة الداخلية في شبه جزيرة القرم الجنرال سيرغي أبيسوف، ومسؤول الطوارئ في إقليم كيميروفو، الجنرال ألكسندر مامونتوف، ورئيس قسم شؤون الموظفين لدى لجنة التحقيق الجنرال فيكتور دولجينكو.

كما طالة الإقالة رئيس شؤون الطوارئ في منطقة القرم، الجنرال سيرغي شاخوف، ورئيسة إدارة السياسة المالية والاقتصادية في وزارة الداخلية، ناديجدا روماشوفا.

وكانت لجنة التحقيق القضائية قد رفعت دعوى جنائية ضد مامونتوف بجرم الإهمال لعدم قيامه بإجراء أي فحص في عام 2017-2018 للالتزام بمتطلبات السلامة من الحرائق داخل مركز التسوق (وينر شيري) بكيميروفو الذي قضى فيه عشرات الأشخاص حرقا في مارس الماضي، كما اتهم مسؤول الطوارئ في إقليم كيميروفو باختلاس أكثر من 1.8 مليون روبل من ميزانية الوزارة.

الصورة من الارشيف

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*