أخبار عاجلة

وزارة اخنوش: الأوراش الكبرى التي أطلقتها الوكالة الوطنية لتنمية تربية الأحياء البحرية مكنت من خلق دينامية جديدة حول هذا القطاع الحيوي

ذكرت الوكالة الوطنية لتنمية تربية الأحياء البحرية أن الأوراش الكبرى التي أطلقتها الوكالة ما بين 2017 و2018 مكنت من خلق دينامية جديدة حول هذا القطاع الجديد والحيوي على مستوى المناطق التي تتوفر على المؤهلات المناسبة لتربية الأحياء البحرية، وذلك بمناسبة انعقاد الدورة ال11 لمجلسها الإداري، أول أمس الإثنين بالرباط.

وأبرز البلاغ، الصادر عقب اجتماع المجلس تحت رئاسة وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات عزيز أخنوش، وبحضور كاتبة الدولة المكلفة بالصيد البحري مباركة بوعيدة، أن أعضاء المجلس تعرفوا خلال الاجتماع على مدى تقدم هذه الأوراش التي أطلقتها الوكالة خلال الفترة الممتدة ما بين 2017 و2018، و التي تسلط الضوء وتظهر بجلاء عمل ونشاط الوكالة على مستوى مختلف الجهات الساحلية للمملكة.

وأضاف البلاغ أن جهة الداخلة وادي الذهب، التي أعطيت لها الأولوية ضمن استراتيجية تنمية تربية الأحياء البحرية، ستشهد في هذا الصدد إنشاء 124 مزرعة بحرية، إضافة إلى تمكين 507 مقاولين شباب منحدرين من الجهة والذين انتظموا وفق 100 مجموعة، من أجل استغلال 100 وحدة استزراعية على مستوى البحر بهدف انجاز مشاريعهم، وذلك بعد متابعتهم لجميع مراحل التكوين الخاص بهذا المجال.

وأبرز المصدر ذاته أن 100 مقاول شاب من ممثلي هذه المجموعات، سيستفيدون أيضا من برنامج تدريبي نظري تطبيقي، والذي تم إعطاء انطلاقته الفعلية بمدينة الداخلة، بشراكة مع مديرية التكوين البحري ورجال البحر والإنقاذ التابعة لوزارة الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، وكذا مكتب التكوين المهني وإنعاش الشغل. كما سيمتد هذا البرنامج الذي أطلق في مارس 2018، إلى غاية أكتوبر 2018، و ذلك بهدف إعداد الشباب المقاولين ومنحهم التكوين اللازم لولوج مهنة تربية الأحياء البحرية.

ومن بين النتائج الكبرى على مستوى هذه الجهة، أشار البلاغ إلى نجاح مشروع أول مفرخة لإنتاج صغار الصدفيات على الصعيد الوطني، والذي دشنه صاحب الجلالة الملك محمد السادس بتاريخ 9 فبراير 2016، وذلك بتكلفة تناهز 100 مليون درهم. وذكرت الوكالة أن هذا المشروع قد توج بنجاح كبير بعد أن تمكن بامتياز من الإلمام بعملية تكاثر وتربية نوع اللميعة الأوربية، والذي يعتبر من الأصناف المحلية ذات الطلب العالي في السوق الدولية، والمهددة بالانقراض في عدد من البلدان الأخرى، مبرزة أن إنتاج هذا الصنف سيساهم في تعزيز وتأكيد تموقع جهة الداخلة وادي الذهب كمنتج رائد لهذا المنتوج ذي القيمة التجارية العالية.

وعلى مستوى جهة ـ طنجة ـ تطوان الحسيمة، أشارت الوكالة إلى إطلاق طلبين لإبداء الاهتمام، تم على إثرهما انتقاء ما لا يقل عن 7 مشاريع بالحسيمة، من بينها مزرعة واحدة لتربية الأحياء البحرية تم تفويضها لمجموعة من الشباب المقاولين الذين استفادوا من برنامج تكويني تمهيدي في مجال استغلال وإدارة مزارع لتربية الأحياء البحرية.

كما تم إطلاق الطلب الثاني لإبداء الاهتمام، بتاريخ 12 أبريل 2018 من أجل تشجيع الاستثمار في إنشاء مزارع تربية الأحياء البحرية الخمسة عشرة التي لا تزال شاغرة على مستوى هذه المنطقة، والتي خصصت من بينها أربع مزارع للاستغلال من طرف المقاولين الشباب، فضلا عن إطلاق طلبات لإبداء الاهتمام، المتعلقة بجهتي كلميم وادي نون و الشرق وذلك بعد إتمام دراسة مخططات تصاميم التهيئة الخاصة بالجهتين.

وتمثل الطلبات لإبداء الاهتمام التي أطلقتها الوكالة بالجهات الثلاثة المعنية عرضا إجماليا للاستثمار في مجال تربية الأحياء البحرية يناهز 136 وحدة إنتاجية تهم المستثمرين، زيادة على 13 وحدة إنتاجية مخصصة للمستثمرين الشباب.

وبالإضافة إلى كل هذه الوحدات المعروضة للمنافسة، أبرز البلاغ وجود وحدات أخرى مخصصة لتعاونيات الصيد التقليدي الراغبة في تنويع أنشطتها، على غرار تعاونيات مرشيكا ورأس الما وكالا إيريس، التي عرفت مشاريعها نتائج مشجعة للغاية.

وأكد البلاغ أنه فيما يخص الطلب لإبداء الاهتمام المتعلق بجهة سوس ماسة والذي تم إطلاقه في الفترة الممتدة بين 27 دجنبر 2017 و 28 ماي الماضي، باشرت لجنة مختصة فحص الملفات التي وضعت لدى الوكالة، وذلك بهدف اختيار المشاريع المتميزة التي تستجيب لشروط الانتقاء، وسيتم إبلاغ المترشحين المتأهلين قبل نهاية العام الجاري.

وأكدت الوكالة أنها تواصل نهجها قصد تنفيذ باقي تصاميم التهيئة في مجال تربية الأحياء البحرية بكل من جهات الدار البيضاء ـ سطات، ومراكش ـ آسفي، وكلميم ـ وادي نون والعيون ـ الساقية الحمراء، ليصل العدد الإجمالي لتصاميم التهيئة إلى ستة مخططات لتربية الأحياء البحرية.

وبالإضافة إلى المشاريع التي تم اختيارها تبعا لطلبات إبداء الاهتمام التي أطلقتها الوكالة، عرفت مزارع أخرى لتربية الأحياء البحرية، على غرار المشروع التجريبي لتربية الطحالب المجهرية بجهة العيون الساقية الحمراء، تقدما كبيرا في ما يخص المساطر الإدارية. كما سيتم البدء في إنجاز هذه المشاريع في أقرب الآجال الممكنة.

وبعد مناقشة مختلف إنجازات الوكالة، ذكر البلاغ أن المجلس الإداري صادق على حصيلة أنشطتها، فضلا عن فحصه لحسابات السنة المالية المنصرمة 2017 والتي تم اعتمادها دون أي تحفظ من قبل مدقق الحسابات، وكذا مصادقته على مجموعة من القرارات.

ح/م

عن aarabe

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

“حادث انحراف قطار” جلالة الملك يصدر تعليماته لوزيري الداخلية والتجهيز والنقل واللوجيستك والماء اللذين انتقلا إلى مكان الحادث قصد نقل المصابين إلى المستشفى العسكري بالرباط

على إثر الحادث المفجع لانحراف قطار يربط بين الرباط والقنيطرة، على مستوى منطقة بوقنادل، اليوم...