وفاة 54 شخصا بسبب موجة حر في كيبيك

أعلنت السلطات المحلية في كيبيك، أمس الجمعة، عن وفاة 54 شخصا بسبب موجة حر تضرب شرق كندا منذ نهاية الأسبوع الماضي.
و قالت السلطات الصحية إنه تم إحصاء 28 حالة وفاة بسبب “موجة حر شديد” في مونتريال الكبرى.
و أشارت وزارة الصحة في كيبيك إلى أن حالات الوفاة الأخرى تم تسجيلها في جنوب غرب المقاطعة الكندية.
و من المتوقع أن تعود درجات الحرارة في شرق كندا إلى معدلاتها الموسمية اعتبارا من السبت بعد أسبوع من الحر الشديد.
و قالت المتحدثة باسم الوزارة، نويمي فانهوفرزوين، “بحسب الأرصاد الجوية نتوقع عودة الأمور الى طبيعتها في الساعات المقبلة“.
و أعلن رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو، الأربعاء الماضي، تضامنه مع ضحايا موجة الحر.
يذكر أنه في 2010 أدت موجة حر إلى وفاة مئة شخص في مونتريال.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*