أخبار عاجلة

جرسيف : انطلاق فعاليات الدورة ال 12 للمهرجان الوطني للثقافة الأمازيغية

انطلقت، أمس الثلاثاء بجرسيف، فعاليات الدورة الثانية عشرة للمهرجان الوطني للثقافة الأمازيغية، المنظم تحت شعار “تحديات المغرب في تدبير التنوع الثقافي”.

وتميز حفل افتتاح المهرجان، الذي تنظمه جمعية “أدرار جرسيف”، بتقديم قراءات شعرية وفقرات فنية لمجموعتين محليتين (أحيدوس تاومات – راس لقصر)، و(إعريمن نايت تمزراي).

ويهدف المهرجان، الذي تتواصل فعالياته إلى غاية 19 يوليوز الجاري، إلى تشجيع قيم التعدد والاختلاف والتعايش، وتمكين الفنانين الممارسين والهواة من التعريف بإبداعاتهم.

كما تروم هذه التظاهرة الثقافية والفنية، حسب المنظمين، خلق أنشطة فنية وترفيهية لساكنة المدينة والإقليم، والمساهمة في نشر ثقافة التسامح ومحاربة كل أشكال العنف والتطرف، فضلا عن تشجيع السياحة الثقافية.

وقال مدير المهرجان محمد الكويسي، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، إن هذه التظاهرة الفنية تندرج في إطار الجهود المبذولة للمساهمة في إشعاع الثقافة الأمازيغية في بعدها الحضاري والتاريخي، والتعريف بالمؤهلات الثقافية والفنية الأمازيغية.

ويعرف المهرجان، الذي ينظم بشراكة مع المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية وبدعم من وزارة الثقافة وعمالة الإقليم وجماعة جرسيف، مشاركة فرق فنية وجمعيات وتعاونيات، وأكاديميين وأساتذة باحثين وشعراء يمثلون عددا من جهات المملكة.

ويتضمن برنامج الدورة الثانية عشرة للمهرجان مجموعة من الأنشطة الثقافية والفنية والفكرية، منها معارض للمنتوجات التقليدية والمجالية (نسيج، منتوجات الحلفاء، زرابي، ملابس تقليدية، تحف قديمة..)، ومعارض للفن التشكيلي والكتاب، فضلا عن سهرات فنية.

كما يتضمن البرنامج ندوة فكرية حول موضوع “تحديات المغرب في تدبير التنوع الثقافي”، والمسابقة الخاصة بنيل الجائزة الوطنية للثقافة الأمازيغية لسنة 2017 صنف الرقص الجماعي (أحيدوس ن الريف).

ماب

عن aarabe

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

قطر تتعهد بتخصيص 15 مليار دولار استثمارات مباشرة في تركيا

تعهد أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، اليوم الأربعاء، بتخصيص مبلغ 15 مليار...