أخبار عاجلة

معرض بالحسيمة لتسويق وترويج المنتجات المجالية لدعم التنمية المحلية

افتتح مساء الأربعاء، بمدينة الحسيمة، معرض المنتوجات الفلاحية الوطنية تحت شعار “تثمين المنتجات المجالية رافعة للتنمية المحلية”، وذلك بمشاركة عارضين من مختلف جهات المملكة.

وأشرف عامل إقليم الحسيمة، فريد شوراق، ورئيس الغرفة الجهوية للفلاحة والمدير الجهوي للفلاحة بطنجة – تطوان – الحسيمة، على افتتاح المعرض الذي يشهد مشاركة 44 عارضا، 33 من بينهم ينحدرون من إقليم الحسيمة والباقي من جهات المملكة.

وشهد اليوم الأول من المعرض، الذي يقام بساحة صباديا وسط الحسيمة، توافد عدد كبير من الزائرين للاطلاع على مختلف المنتجات المجالية والفلاحية، خاصة تلك المميزة لإقليم الحسيمة، كالأعشاب العطرية ومنتجات التين والتين الشوكي.

وتطمح الغرفة الجهوية للفلاحة، المنظمة للمعرض بتعاون مع المديرية الجهوية للفلاحة تحت إشراف عمالة إقليم الحسيمة، إلى استقطاب أزيد من 25 ألف زائر طيلة الأيام الثلاثة للمعرض، حيث تعرض التنظيمات المهنية النشيطة بالجهة والإقليم، إلى جانب تنظيمات مهنية قادمة من جهات أخرى المملكة، منتجاتها التي تمثل أهم السلاسل الإنتاجية، ويتعلق الأمر بزيت الزيتون والعسل وجبن الماعز والأعشاب الطبية والعطرية والتين والتين الشوكي.

ويعد المعرض فرصة هامة للتنظيمات المهنية من أجل الترويج للمنتجات المجالية، باعتبارها ثروة محلية هامة، ورافعة أساسية لتنمية الاقتصاد الاجتماعي والتضامني بالمنطقة.

كما يعتبر مناسبة لإبراز المؤهلات الهامة التي تزخر بها جهة طنجة – تطوان – الحسيمة، إذ سيتيح الفرصة أمام الفاعلين لإنعاش الاستثمارات وتطوير الشراكات ومد جسور التواصل بين المتدخلين في هذا القطاع الاقتصادي الهام من أجل الارتقاء بالمنتوجات المجالية وتحسين ظروف عيش الفلاحين الصغار.

ويندرج المعرض في سياق تفعيل مضامين المخطط الجهوي الفلاحي لجهة طنجة تطوان الحسيمة، خصوصا الشق المتعلق بتنمية سلسلة المنتوجات المحلية للجهة، والتعريف بأهم المنتوجات المحلية على الصعيد المحلي والجهوي والوطني بالإضافة إلى تبادل التجارب والخبرات بين التنظيمات المهنية الفلاحية المشاركة، وفتح فرص وإمكانيات جديدة لتسويق المنتوجات المحلية كدعامة ورافعة للتنمية المحلية.

تجدر الإشارة إلى أن تنظيم هذا المعرض هذه السنة في دورته التاسعة بمدينة الحسيمة جاء بالنظر إلى المؤهلات السياحية التي تزخر بها هذه المدينة، حيث تعتبر وجهة سياحية بامتياز في هذه الفترة من السنة، إذ يقصدها المواطنون والمصطافون والمغاربة المقيمون بالخارج، مما سيمكن من التعريف بالمنتوجات الفلاحية المحلية التي تزخر بها جهة طنجة- تطوان-الحسيمة.

الصورة من الارشيف

عن aarabe

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

أحمد التوفيق: عناية صاحب الجلالة بالمدن العتيقة تكتسي بعدا تنمويا وثقافيا وروحيا

قال وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية السيد أحمد التوفيق ، اليوم الاثنين بمراكش، إن عناية أمير...