أخبار عاجلة

طنجة : افتتاح الدورة التاسعة من المعرض الوطني للمنتوجات المجالية

افتتحت، اليوم الخميس بطنجة، الدورة التاسعة من المعرض الوطني للمنتوجات المجالية، الذي تنظمه المديرية الجهوية للفلاحة لطنجة – تطوان – الحسيمة، تحت إشراف ولاية الجهة، بمشاركة 64 عارضا يمثلون مختلف الجهات.

ويهدف المعرض، الذي ستتواصل فعاليته إلى غاية الأحد المقبل تحت شعار “المنتوجات المرمزة، رافعة لتنمية اقتصاد المنتوجات المجالية”، إلى فتح فرص وإمكانيات جديدة لتسويق المنتوجات المحلية، وخلق اتفاقيات الشراكة والتعاون بين مختلف الفاعلين، وتنظيم لقاءات عمل بين المهنيين.

كما تروم هذه التظاهرة، التي تندرج ضمن جهود تفعيل مضامين المخطط الجهوي الفلاحي لطنجة – تطوان – الحسيمة، إلى التعريف بأهم المنتوجات المحلية على الصعيد المحلي والجهوي والوطني، وتشجيع التثمين وتعزيز الجودة، وتبادل التجارب والخبرات بين التنظيمات المهنية الفلاحية المشاركة، وتحفيز إبرام عقود عمل وشراكة وتعاون بين مختلف الفاعلين.

وأبرز المدير الجهوي للفلاحة بطنجة – تطوان – الحسيمة، محمد علمي ودان، أن “المعرض سيمكن المشاركين القادمين من مختلف جهات المملكة من تسويق منتوجاتهم بمدينة طنجة، التي تعد في الوقت الراهن الوجهة المفضلة للزوار”.

وأضاف المسؤول، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن المعرض يشكل منصة لتبادل التجارب في مجال التغليف والتسويق، لافتا إلى أن برنامج المعرض يضم أيضا تنظيم دورات تكوينية لفائدة التعاونيات، خاصة في مجال الترميز ومعايير الجودة.

واعتبر السيد العلمي ودان أن المعرض في دورته التاسعة أصبح موعدا لتثمين المنتجات ومرجعا وقيمة مضافة في المجال، كما مكن العديد من التعاونيات من إبرام عقود مع زبائن من المغرب وخارجه.

وينعقد هذا المعرض في إطار مخطط “المغرب الأخضر”، الذي مكن من بث دينامية تنموية كبيرة في قطاع الفلاحة، وتشجيع عدد من الزراعات الواعدة ذات القيمة المضافة.

وتشارك 64 تعاونية ومجموعة ذات نفع اقتصادي، من بينها 38 هيئة تنحدر من جهة طنجة – تطوان – الحسيمة، بينما تتوزع ال 26 المتبقية على مختلف جهات المملكة.

تجدر الإشارة إلى أنه يجري عرض 25 منتوجا وطنيا حاصلا على شهادة العلامات المميزة للجودة، علما أنه في إطار تنمية المنتوجات المحلية على صعيد الجهة، تم ترميز كل من جبن الماعز بشفشاون، وزيت الزيتون البكر الممتازة بوزان، وعسل “بوخنو” بجبل مولاي عبد السلام، ولوز منطقة الريف، وصبار الدلاحية بالحسيمة.

الصورة من الارشيف

عن aarabe

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

دراسة: المغرب ضمن 32 دولة تحقق تقدما ملموسا في مكافحة ظاهرة الاحتباس الحراري

أكدت دراسة صادرة عن مؤسسة “كليمات أكشين تراكير” (كات) قدمت اليوم الجمعة بكاتوفيتشي (جنوب بولونيا)...