أخبار عاجلة

“بعد ثلاثة ايام من تعيينه”: استقالة وزير الثقافة الشيلي من منصبه بسبب موقفه من المتحف المخصص لضحايا ديكتاتورية الجنرال أوغوستو بينوشي !

استقال وزير الثقافة الشيلي ماوريسيو روخاس بعد أربعة أيام فقط من تعيينه في منصبه وذلك عقب موقف مثير للجدل نشره قبل سنوات تعليقا على متحف الذاكرة وحقوق الانسان المخصص لضحايا ديكتاتورية الجنرال أوغوستو بينوشي.

وقد قبل الرئيس سيباستيان بينيرا هذه الاستقالة بعدما عين يوم الخميس الماضي الكاتب روخاس في منصبه في إطار تعديل وزاري شمل أيضا وزارتي التربية والبيئة.

وبعد تعيينه في منصبه، أعادت وسائل إعلام محلية نشر فقرة كتبها روخاس قبل ثلاثة سنوات في أحد مؤلفاته، وتشبه هذه الفقرة متحف الذاكرة وحقوق الانسان ب “الفيلم الرامي الى إحداث صدمة لدى المشاهد وتركه مشدوها ومنعه بالتالي من التفكير”.

وفي سنة 2010 دشنت الرئيسة الشيلية السابقة، ميشال باشليت، عند متم ولايتها الرئاسية الأولى، متحف الذاكرة وحقوق الانسان الذي يحتفي ب 3200 من ضحايا ديكتاتورية أوغوستو بينوشي (1973-1990).

وتولى حقيبة وزارة الثقافة خلفا لماوريسيو روخاس الباحث في الآثار كونسويلو فالديس.

وكالات

عن aarabe

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

فاس: مقدم شرطة يضطر لاستعمال سلاحه الوظيفي لتوقيف شخص عرض حياة المواطنين وعناصر الشرطة لتهديد خطير باستعمال السلاح الأبيض

اضطر موظف أمن برتبة مقدم شرطة، يعمل بفرقة الأبحاث والتدخلات التابعة لولاية أمن فاس، خلال...