أخبار عاجلة

الدار البيضاء: افتتاح الدورة الثانية عشرة للمعرض الدولي الطاقي “إليك إكسبو”

افتتحت بالدار البيضاء فعاليات الدورة الثانية عشرة للمعرض الدولي الخاص بالطاقة الكهربائية (إليك إكسبو)، بحضور دولة قطر كضيف شرف للدورة.

وتعرف هذه الدورة، التي انطلقت فعالياتها مساء أمس الأربعاء، والمنظمة تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، مشاركة 12 من وزراء الطاقة الأفارقة و 13 مديرا عاما لشركات الكهرباء الوطنية في إفريقيا، يمثلون الجزائر وأنغولا والكاميرون وكوت ديفوار وإثيوبيا وغانا ومالي والنيجر ونيجيريا وجمهورية الكونغو الديمقراطية ورواندا والسنغال وتونس.

وفي كلمة له بالمناسبة، أبرز وزير الطاقة والمعادن والتنمية المستدامة السيد عزيز رباح أن هذه التظاهرة الاقتصادية تشكل أرضية للقاء بين المؤسسات المعنية بالقطاع من بلدان مختلفة وبين المقاولات العاملة في قطاع الطاقة الكهربائية والطاقات المتجددة، مما سيسهم في إغناء تجربة المغرب في الميدان الطاقي.

وأضاف أن المعرض، وبفضل طابعه الدولي، سيقرب المهنيين المغاربة من أهم المستجدات والحلول ذات الصلة بمحالات الكهرباء والالكتروميكانيك والطاقات المتجددة، وسيمكنهم أيضا من فرصة عرض التجربة المغربية المتميزة في المجال الطاقي، وكذا التطورات التي عرفها قطاع الطاقة خاصة على مستوى الإنتاج والاستهلاك.

ومن جانبه، أوضح السيد رضى السقاط رئيس الفدرالية الوطنية للكهرباء والإلكترونيات والطاقات المتجددة، التي تسهر على تنظيم المعرض، أن الدورة الحالية تشهد مشاركة حوالي مائة عارض يمثلون مختلف الأنشطة المرتبطة بقطاع الطاقة الكهربائية والطاقات المتجددة، متوقعا أن تستقطب ما يناهز 8000 فاعل في مجال الكهرباء ومهنيين من قطاعات العقار والمعمار والاستثمار وإدارة المشاريع ومستشارين، إضافة إلى ممثلين عن المكاتب الوطنية والمدارس العليا ومراكز البحث والتنمية.

وقال إن المعرض، الذي ستتواصل فعالياته إلى غاية 27 من الشهر الجاري، يسعى إلى المساهمة في الجهود الرامية إلى التعريف بالتجربة المغربية وتصديرها نحو البلدان الإفريقية الراغبة في الاستفادة من خبرة المملكة في المجال الطاقي، لاسيما أن القارة السمراء تمتلك مؤهلات متجددة تعتبر الأهم على الصعيد العالمي.

ويتضمن برنامج الدورة، المنظمة في موضوع “استراتيجيات الطاقة والتنمية المستدامة في القارة الإفريقية : تجارب مشتركة”، لقاءات علمية غنية ومتنوعة ينشطها خبراء من قطاعات مختلفة، إلى جانب تنظيم ندوات وورشات عمل لمناقشة الموضوعات الراهنة في مجالي الكهرباء والطاقة المتجددة.

وتجدر الإشارة إلى أن هذا المعرض ينظم تحت إشراف كل من وزارة الطاقة والمعادن والتنمية المستدامة ووزارة الصناعة والاستثمار والتجارة والاقتصاد الرقمي ووزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي.

ماب

عن aarabe

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

عيد الاستقلال المجيد.. ذكرى وطنية عظيمة يخلد فيها الشعب المغربي التحامه مع العرش من أجل الانتصار على المستعمر واسترجاع الحقوق المسلوبة

يخلد المغرب، غدا الأحد، الذكرى الثالثة والستين لعيد الاستقلال المجيد، الذي يمثل أحد المنعطفات التاريخية...