أخبار عاجلة

حضور متميز للمغرب في معرض الصين الدولي الأول للإستيراد بشانغهاي

يوقع المغرب على حضور متميز في معرض الصين الدولي الأول للإستيراد في شنغهاي، الذي يشارك فيه بوفد هام من فاعلين اقتصاديين يمثلون اتحادات قطاعية ومهنية، برئاسة سفير صاحب الجلالة لدى الصين السيد عزيز مكوار .

ويعمل ممثلو الاتحادات القطاعية المغربية، في جناح يمتد على مساحة 162 متر مربع، على استكشاف الشراكات وفرص زيادة الصادرات والاستثمارات وتعزيز الخبرة المغربية خلال لقاءاتهم بنظرائهم الصينيين ومن بلدان أخرى مشاركة في دورة هذا المعرض التي تنظم تحت شعار ” عهد جديد ..مستقبل مشترك ” بمشاركة أزيد 3600 شركة من 130 بلدا ومنطقة.

ويشارك من المغرب في هذه التظاهرة الاقتصادية الدولية ،الوكالة المغربية لتنمية الاستثمارات والصادرات ،و الفدرالية المغربية للتكونولوجيا والاعلام والاقتصاد والأوفشورينغ ،والجمعية المغربية للمصدرين، والفدرالية المغربية لصناعات الجلد ،والفدرالية الوطنية للصناعات الغذائية ،وشركات تسريع تحويل التكنولوجيا ،والمكتب الوطني المغربي للسياحة ،والبنك المغربي للتجارة الخارجية (بنك افريقيا) فرع شانغهاي، بالاضافة الى بعض الشركات الخاصة.

وشكل هذا المعرض مناسبة للوفد المغربي لإجراء اتصالات مع عدد من المؤسسات والشركات وأرباب عمل واتحادات وجمعيات مهنية وغرف تجارية ، فضلا عن فعاليات إقتصادية لتطوير قاعدة بيانات للمستوردين والمستثمرين المحتملين،وتنويع الشركاء الاقتصاديين للمغرب.

وقال رئيس الجمعية المغربية للمصدرين، السيد حسن السنتيسي ،في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، إن مشاركة الجمعية ،التي تضم نحو 85 في المئة من المصدرين المغاربة ، في هذا الحدث الاقتصادي تكتسي أهمية استراتيجية لتعزيز الصادرات المغربية.

وأضاف أنه تم عقد لقاءات مع عدد من الفاعلين الاقتصاديين المشاركين في المعرض لاستكشاف فرص زيادة تصدير المنتجات المغربية الى الصين التي تعتبر سوقا واعدة والى بعض الأسواق الأخرى ،وتقديم معلومات عن الاستثمار في المغرب لجلب مستثمرين جدد .

ويتطلع الفاعلون المغاربة خلال هذه التظاهرة الاقتصادية (من 5 الى 10 نونبر)، التي جذبت نحو 3000 شركة من أكثر من 130 بلدا، بينها 70 شركة ومؤسسة تجارية من 12 دولة عربية، إلى الاستفادة من الفرص والإمكانات المهمة التي يتيحها هذا المعرض بهدف تقوية وتعزيز حضور المغرب في السوق الصينية والأسواق الدولية .

ويضم المعرض، الذي يعد أول معرض متخصص في الواردات في العالم،معرض الدول ومعرض الشركات علاوة على منتدى هونغتشياو الاقتصادي والتجاري الدولي.

وتعرض أكثر من 80 دولة وثلاث منظمات دولية وهي منظمة التجارة العالمية، ومنظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية، ومنظمة الأمم المتحدة للتجارة والتنمية ، إنجازاتها في التنمية الاقتصادية والتجارية، بالإضافة إلى منتجات تنافسية في 71 كشكا تغطي مساحتها حوالي 30 ألف متر مربع.

يذكر ان الصين تعتبر ، في الوقت الراهن، الشريك الاقتصادي الثالث للمغرب على المستوى العالمي، وشهدت العلاقات الثنائية انطلاقة جديدة منذ عام 2016 على إثر زيارة الدولة التي قام بها صاحب الجلالة الملك محمد السادس إلى الصين، والتي تم خلالها توقيع أزيد من 30 اتفاقا في مجالات مختلفة، ومنذ ذلك الحين ارتفعت الاستثمارات بين البلدين بنسبة 60 في المائة والمبادلات التجارية بنسبة 30 في المائة.

ح/م

عن aarabe

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

اجتماع بفالنسيا لمجموعة الاتفاق الرباعي للنيابات العامة المتخصصة في مكافحة الإرهاب بكل من المغرب وإسبانيا وفرنسا وبلجيكا

عقدت مجموعة الاتفاق الرباعي للنيابات العامة المتخصصة في مكافحة الإرهاب بكل من المغرب وإسبانيا وفرنسا...