أخبار عاجلة

المائدة المستديرة بجنيف : مشاركة منتخبين من الأقاليم الجنوبية تكرس مكانتهم كناطقين شرعيين باسم السكان الصحراويين

أكد رئيس جهة العيون الساقية الحمراء ، سيدي حمدي ولد الرشيد أن مشاركة منتخبين من الاقاليم الجنوبية في المائدة المستديرة بجنيف حول النزاع الإقليمي حول الصحراء المغربية، تكرس مكانتهم كناطقين شرعيين باسم الساكنة الصحراوية المعنية بهذا الصراع المصطنع.

وقال ولد الرشيد الذي كان ضمن الوفد المغربي المشارك في المائدة المستديرة بجنيف “لقد أبلغنا المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة ، والأطراف المعنية أن هناك صوتا حقيقيا يعبر عن توقعات الساكنة المحلية ، وهو صوت واقعي وشرعي”.

وأضاف ولد الرشيد في مؤتمر صحفي انعقد في مقر البعثة الدبلوماسية الدائمة للمغرب لدى الأمم المتحدة في جنيف، أن هذه المشاركة للممثلين الشرعيين للسكان الصحراويين “هي سابقة مقارنة بالاجتماعات الماضية “.

وأضاف “نأمل أن تكون لمشاركتنا في الاجتماعات المقبلة قيمة مضافة” ، معربا عن الامال التي تعلقها الساكنة الصحراوية على الجهود الرامية إلى تسوية هذه القضية التي تعرقل الاندماج المغاربي.

من جهته، أكد رئيس جهة الداخلة وادي الذهب ينجا الخطاط، وهو أيضا عضو في الوفد المغربي المشارك في المائدة المستديرة بجنيف، أن “تشكيلة الوفد الذي يضم منتخبين وفاعلين جمعويين في الاقاليم الجنوبية هي رسالة واضحة حول دور ممثلي السكان الصحراويين في تسوية النزاع المصطنع حول الصحراء المغربية “.

وأوضح أن المناقشات شكلت فرصة لتسليط الضوء على المشاركة السياسية لمختلف الفاعلين في المجتمع المدني في الاقاليم الجنوبية ، ودور المنتخبين في إدارة الشؤون المحلية، وتنفيذ الجهوية المتقدمة ومساهمة الفاعلين الاقتصاديين والسياسيين والجمعويين في هذه الدينامية التي تعرفها الاقاليم الجنوبية.

وحسب ينجا ، فقد أتاح اجتماع المائدة المستديرة في جنيف ايضا فرصة لإبراز التقدم المحرز في الاقاليم الجنوبية على جميع المستويات بمشاركة الساكنة المحلية ، فضلا عن دور النساء والشباب. كمكون فعال في المجتمع الصحراوي.

وأبرز الاهتمام بتنمية جهة الصحراء، من خلال وضع مشاريع كبرى وبرامج استثمارية، لاسيما النموذج الجديد لتنمية الاقاليم الجنوبية.

من جانبها، أبرزن السيدة فاطمة عدلي، الناشطة الجمعوية في مدينة السمارة، وأول صحراوية منتخبة منذ عام 1992، دور المرأة الصحراوية للدفاع عن القضية الوطنية، منوهة بالجهود الرامية إلى تعزيز مكانة المرأة في هذه الجهة في مختلف المجالات .

وسلطت الضوء على المشاركة المتميزة للمرأة الصحراوية في الحياة السياسية في جهة الصحراء المغربية في المجالس المنتخبة وفي مجال حقوق الإنسان، في إطار المكاسب التي حققتها المرأة المغربية في مختلف المجالات.

و توقفت عتد تمثيلية النساء والشباب الصحراويين في المجالس المنتخبة في الاقاليم الجنوبية، فضلا عن تجارب النساء المنحدرات من هذه المناطق في إدارة التعاونيات وجمعيات المجتمع المدني.

وحضر المؤتمر الصحفي كل من السيد ناصر بوريطة، وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي الذي ترأس الوفد المغربي في هذه المائدة المستديرة، والسيد عمر هلال، الممثل الدائم للمملكة لدى الأمم المتحدة بنيويورك.

واختتمت المائدة المستديرة حول النزاع الإقليمي حول الصحراء المغربية في جنيف اليوم الخميس.

وجاءت مشاركة الوفد المغربي بناء على دعوة من المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة، السيد هورست كولر، الموجهة بتاريخ 28 شتنبر و 23 نونبر الماضيين، لكل من المغرب، الجزائر، “البوليساريو”وموريتانيا.

الصورة من الارشيف

عن aarabe

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

إدارة السجن المحلي رأس الماء بفاس تنفي تعرض سجين معتقل في قضايا إرهاب للإهانة والتهديد بالضرب من أحد الموظفين

نفت إدارة السجن المحلي رأس الماء – فاس تعرض سجين معتقل على خلفية قضايا التطرف...