هل اصبج حزب “الجرار” بين “مول الغرزة” و”الشاربان !”؟

حاول “مول الغرزة” ان ينسف اجتماع المكتب السياسي لحزب لحزب الأصالة والمعاصرة، الذي اجتمع امس الاول، من خلال خلق  صراع  مفتعل  بدعم  من بعض المنتمين لـ  “الشاربان” ، للمطالبة  بإلغاء اتفاق الخامس من يناير الماضي ، الذي اسفر عنه تعيين أحمد اخشيشن أمينا عاما بالنيابة، و الحموتي رئيسا للمكتب الفيدرالي، الشئ الذي اغضب امين عام حزب “الجرار”  فانتفض في وجه “مول البرشمان” الذي اصبح بين عشية وضحاها قياديا بالفترة ! ويحاول ان يفرض رايه على المؤسسين للحزب،  امثال احشيشن وبنشماش، حيث كاد الاخير ان يفقد صوابه !.

وعلى غرار هذا الصراع الذي حاول  من خلاله “الخياط” بدعم اصحاب “المصالح”، استغل بعض المواقع الالكترونية  “الفرصة “ايضا  لترويج احبار استقالة بنشماش من الحزب للتشويش على اللقاءات الجهوية للحزب ، والذي سينعقد اليوم الاحد بمراكش الجهة التي يتراسها احمد اخشيشن.

وصرح بنشماش بعد انهاء اجتماع لشبيبة الحزب  امس بالرباط بان ما يروج له ، هو تشويش وغرض في نفس (…) ليس الا!.

ح/ا

التعليقات مغلقة.

لو ترغبون في التوصل بكل مستجدات الموقع
عبر بريدكم الإلكتروني يمكنكم الاشتراك في نشرتنا

لقد اشتركت في النشرة الإخبارية بنجاح

حدث خطأ أثناء محاولة إرسال طلبك. حاول مرة اخرى.

حدث كم will use the information you provide on this form to be in touch with you and to provide updates and marketing.
Hadatcom

مجانى
عرض