اجتماع موسع بمقر وزارة الداخلية بالرباط للاطلاع على تقدم إنجاز برنامج "طنجة الكبرى" - حدث كم

اجتماع موسع بمقر وزارة الداخلية بالرباط للاطلاع على تقدم إنجاز برنامج “طنجة الكبرى”

انعقد اليوم الأربعاء بمقر وزارة الداخلية بالرباط، اجتماع موسع خصص للاطلاع على تقدم وتقييم المشاريع التنموية المنجزة في إطار برنامج “طنجة الكبرى”، الذي أطلقه صاحب الجلالة الملك محمد السادس في شهر شتنبر 2013.

وشكل هذا الاجتماع، الذي ترأسه الوزير المنتدب لدى وزير الداخلية السيد نور الدين بوطيب، بحضور وزراء وممثلين عن كافة القطاعات المعنية والهيئات والمؤسسات المشاركة، مناسبة لاستعراض تنفيذ مشاريع هذا البرنامج المندمج، والمتوازن والشامل لمدينة البوغاز.

كما شكل مناسبة للتوقف عند تقدم أشغال المشاريع المبرمجة في مدينة تطوان، وكذا على الإكراهات التي تواجهها بعض المشاريع، مع تسليط الضوء على سبل تدارك التأخر المسجل في إنجاز بعض هذه المشاريع.

وقال وزير الشباب والرياضة السيد رشيد الطالبي العلمي، في تصريح للصحافة، إن هذا الاجتماع يهدف إلى الاطلاع على مختلف المشاريع المبرمجة في كل من طنجة وتطوان، مبرزا أنه بالنسبة لمدينة طنجة، لم يتبق سوى ستة مشاريع في المراحل النهائية من الإنجاز، في حين لم يتم تسجيل أي تأخر بالنسبة للمشاريع المنجزة على مستوى مدينة تطوان.

وسجل السيد الطالبي العلمي، في هذا الصدد ، أن الغلاف المالي (7 ملايير درهم ) الذي كان قد تم تخصيصه لبرنامج “طنجة الكبرى”، تم رفعه إلى 9 ملايير درهم ، وذلك بهدف تنفيذ مجموع المشاريع المدرجة في إطار هذا البرنامج.

ومن جانبه، أشاد وزير السياحة والنقل الجوي والصناعة التقليدية، السيد محمد ساجد، بالإنجازات والمجهودات المبذولة من طرف مجموع الشركاء، من أجل تنفيد المشاريع المختلفة المبرمجة بطنجة وتطوان. وذكر بأن تتبع المشاريع يسمح باستعراض الوسائل الكفيلة بجعلها ذات منفعة بالنسبة للمواطنين وساكنة الجهة، بطريقة تساهم في تنمية الجهة والبلاد عامة.

وفيما يتعلق بالقطاع الصحي، أوضح الكاتب العام لوزارة الصحة، السيد هشام نجمي، أنه تم تخصيص غلاف مالي بقيمة 132 مليون درهم لإصلاح عدد من المستشفيات، وخاصة مستشفى محمد الخامس ومستشفى القرطبي، وكذلك إنشاء عدد من المراكز الصحية، مشيرا إلى أن أغلبية هاته المشاريع قد أنجزت وأن المشاريع التي هي في طور الإنجاز، لن يتجاوز موعد نهايتها هذه السنة.

وأضاف أن مختلف مشاريع المراكز الصحية في مدينة تطوان تم الإنتهاء منها، بينما المرحلة الثانية من إصلاح مستشفى سانية الرمل في طور الإنجاز، أما في ما يخص مستشفى الاختصاصات الذي يتوفر على طاقة استيعابية بأكثر من 300 سرير، فستستغرق مدة إنجازه على أقصى تقدير ثلاث سنوات، بغلاف مالي بقيمة 430 مليون درهم.

علاوة على ذلك أفاد المدير العام لوكالة إنعاش وتنمية الشمال، منير البويوسفي أنه تم الإنتهاء من أكثر من 1500 مشروع في طنجة، مذكرا أن نسبة الإنجاز بالنسبة لمشاريع طنجة و تطوان على السواء، تجاوزت النسبة المسجلة السنة الماضية.

ح/م

عن أعراب

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

فاطنة الكحيل تبحث مع وفد من عمداء مدن ليبية سبل تقوية التعاون بين البلدين على مستوى الجماعات المحلية والمدن

أجرت كاتبة الدولة المكلفة بالإسكان، فاطنة الكحيل مباحثات مع وفد من الرابطة الوطنية للمجالس البلدية...

Hadatcom

مجانى
عرض