دواء مناعي يبطئ تطور النوع الأول من السكري

بات بإمكان الدواء “تيبليزوماب” المخصص لتثبيط المناعة، وقف تطور النوع الأول من مرض السكري. وهذا الاكتشاف يعتبر اختراقا علميا قد يغير حياة مئات آلاف الناس.

يمكن للعقار “تيبليزوماب” teplizumab الذي يكبح عمل منظومة مناعة الجسم، أن يبطئ تطور النوع الأول من مرض السكري. لقد اتضح من متابعة تأثير هذا الدواء، أنه يسمح في إنتاج الأنسولين وأنه يبطئ تطور النوع الأول من السكري في المتوسط مدة عامين.

مرض النوع الأول من السكري يبدأ عادة في عمر الطفولة، لذلك من الضروري وجود وسيلة لوقف نموه أو إبطاء تطوره. جرت الاختبارات السريرية بمشاركة 76 من الأطفال والمراهقين أعمارهم 8-18 سنة. جميع هؤلاء هم ضمن مجموعة الخطر، لأن أقاربهم مصابون بالمرض. لقد تم بواسطة الدواء تيبليزومات الذي كان يحقن مع المغذي في الوريد مرة كل أسبوعين من إبطاء تدمير الخلايا المنتجة للأنسولين.

تجدر الإشارة إلى أن النوع الأول من مرض السكري لا علاقة له بنمط حياة الشخص ووزنه. هذا المرض وراثي وجميع المصابين به مجبرون طوال حياتهم على استخدام حقن الأنسولين.

المصدر: ميديك فوروم

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

لو ترغبون في التوصل بكل مستجدات الموقع
عبر بريدكم الإلكتروني يمكنكم الاشتراك في نشرتنا

لقد اشتركت في النشرة الإخبارية بنجاح

حدث خطأ أثناء محاولة إرسال طلبك. حاول مرة اخرى.

حدث كم will use the information you provide on this form to be in touch with you and to provide updates and marketing.
Hadatcom

مجانى
عرض