“إدماج المهاجرين المقيمين بالجهة في الحياة الاجتماعية والاقتصادية”: موضوع لقاء يوم الأربعاء القادم بالعيون – حدث كم

“إدماج المهاجرين المقيمين بالجهة في الحياة الاجتماعية والاقتصادية”: موضوع لقاء يوم الأربعاء القادم بالعيون

يشكل موضوع تيسير إدماج المهاجرين المقيمين بالجهة في الحياة الاجتماعية والاقتصادية، وفي منظومة التربية والتعليم والتكوين المهني أساسا، محور اللقاء الذي ستنظمه، يوم الأربعاء القادم، اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان بالعيون- السمارة، بحضور مختلف ممثلي السلطات والمجالس المنتخبة والمؤسسات العمومية المحلية والمجتمع المدني بالجهة بمدينة العيون.
ويأتي هذا الاجتماع، حسب بلاغ للجنة الجهوية لحقوق الإنسان بالعيون- السمارة، في سياق تنفيذ السياسة الجديدة للمملكة المغربية في مجال الهجرة واللجوء، التي تعتمد مقاربة حقوقية إنسانية وتضامنية، تماشيا مع التوجيهات الملكية السامية، وإعمالا للمقتضيات الدستورية في مجال حقوق الإنسان وحقوق الأجانب، وكذا الالتزامات الدولية للمغرب التي تكرسها مصادقته على مجموع الصكوك الدولية الخاصة بحماية حقوق الإنسان وحقوق المهاجرين خاصة.
ويندرج تنظيم هذا اللقاء في إطار عمل الآلية الجهوية لتتبع أوضاع المهاجرين والنهوض بها، التي تم تشكيلها بتاريخ 15 ماي 2015، والتي تضم في تمثيليتها مختلف السلطات والمجالس المنتخبة والمؤسسات العمومية المعنية والجمعيات العاملة في مجال الهجرة.
وتهدف هذه الآلية، حسب ذات المصدر، إلى إدماج المهاجرين المقيمين بالجهة في الحياة الاقتصادية والاجتماعية، وتيسير تمتعهم بكافة حقوقهم، من خلال التشاور وتبادل الأفكار والخبرات والشراكة وتنسيق الأعمال في مجال الحماية والنهوض بحقوق المهاجرين مع مختلف الفاعلين والمتدخلين في المجال.
ويتضمن جدول أعمال هذا الاجتماع، جملة من النقاط، أبرزها المساهمة في طرح مقترحات ووضع تدابير لتيسير إدماج المهاجرين المقيمين بالجهة في الحياة الاجتماعية والاقتصادية، و إدماجهم في منظومة التربية والتعليم والتكوين المهني أساسا.
يذكر أن اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان بالعيون-السمارة، تقوم في اطار عملها بحماية حقوق المهاجرين والنهوض بها من خلال القيام بزيارة مراكز استقبال المهاجرين، والتدخل لفائدتهم لدى مختلف المرافق الاجتماعية بتنسيق مع السلطات المحلية.
وتعمل اللجنة أيضا على دعم وتأهيل مبادرات ومشاريع جمعيات المهاجرين بالجهة الرامية إلى التحسيس بحقوق المهاجرين والأجانب وترسيخ قيم المساواة والتعايش والسلم.

حدث كم/و.م.ع

 

 

التعليقات مغلقة.