صلاح الدين مزوار يزور بيت لحم والحرم الإبراهيمي ويجري مباحثات مع محافظ مدينة الخليل

رام الله : زار وزير الشؤون الخارجية والتعاون، صلاح الدين مزوار ، يوم الجمعة الماضي  كنيسة المهد ببيت لحم وأدى صلاة الجمعة في الحرم الإبراهيمي بالخليل ، كما زار بلدية الخليل وأجرى مباحثات مع محافظها كمال أحميد تناولت سبل الحد من موجة الاستيطان الاسرائيلي ومحاولات تهويد المعالم الاسلامية بالقدس وغيرها من المدن الفلسطينية، خاصة مع تنامي مظاهر التضييق الذي تمارسه اسرائيل على الفلسطينيين في المسجد الأقصى والحرم الإبراهيمي بمنعهم من الصلاة والرغبة في المساس بقدسية هذه المعالم الدينية.

وأكد الوزير في هذا الاطار ان المغرب يعلن، من خلال الزيارة التي يقوم بها الى رام الله والقدس والخليل وبيت لحم، أنه يقف الى جانب الشعب الفلسطيني والسلطة الفلسطينية بقيادة الرئيس محمود عباس ابو مازن ، ضد كل محاولات التهويد ومشاريع الاستيطان الإسرائيلية الهدامة ، مجددا التأكيد كذلك على ان جلالة الملك وبصفته رئيسا للجنة القدس يسهر على حماية عاصمة الأديان من كل عبث او مساس بطابعها الإسلامي والحضاري.

حدث كم /ماب

 

التعليقات مغلقة.