انعقاد الدورة الثالثة عشرة للاجتماع عالي المستوى المغربي-البرتغالي

ترأس سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة، وأنطونيو كوسطا، الوزير الأول البرتغالي، اليوم الثلاثاء بالرباط، أشغال الدورة ال 13 للاجتماع عالي المستوى المغربي-البرتغالي.
وشارك في هذا الاجتماع عالي المستوى العديد من المسؤولين الحكوميين المغاربة وأعضاء الوفد المرافق للوزير الأول البرتغالي الذي يتكون من أعضاء في الحكومة ومسؤولين سامين ورجال أعمال.
ووقع الجانبان بالمناسبة على 12 اتفاقية للتعاون تغطي العديد من المجالات الاستراتيجية، خاصة الاقتصادية والطاقية والثقافية وكذا التعاون الثلاثي في بلدان أخرى، والصحة، والوظيفة العمومية.
وفي كلمة بالمناسبة، جدد رئيس الحكومة التأكيد على رغبة المغرب في مواصلة الارتقاء بتعاونه مع البرتغال ليشمل جميع المستويات، خاصة في الميدان الاقتصادي والتعاون القطاعي.
وقال العثماني “إن الاستمرار في تعزيز هذه الديناميكية سيقوي موقف البرتغال كشريك اقتصادي لبلدنا، وسيسمح للفاعلين الاقتصاديين في كلا البلدين، في ظل محاور النمو الجديدة في المغرب، بمضاعفة شراكات مبنية على الربح المشترك والمقاربة التنافسية، ودمج الأنشطة وتقاسم ثمار النمو”، 
من جانبه، أبرز رئيس الحكومة البرتغالية التعاون “الاستراتيجي” القائم بين بلاده والمملكة، وخاصة في مجال مكافحة الإرهاب والتطرف، وما يتعلق بالدفاع، مشيرا في هذا الصدد إلى تسجيل نمو “هام” في المبادلات الاقتصادية بين البلدين في السنوات الاخيرة
كما أشاد المسؤول البرتغالي بالمناسبة بالسياسة الإفريقية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس الرامية إلى المساهمة في تنمية القارة، باعتبارها تفتح فرصا “هامة” للتعاون، سواء على المستوى الثنائي أو متعدد الأطراف.
وبالموازاة مع هذا الاجتماع، نظم بالرباط المنتدى الاقتصادي المغربي البرتغالي تحت شعار “تعاون من أجل استثمار صناعي مشترك” وذلك بمشاركة وفد هام يمثل المقاولات البرتغالية والفاعلين الاقتصاديين المغاربة العاملين بمجالات متنوعة. ويتوخى المنتدى الاقتصادي المغربي البرتغالي، الذي نظمه الاتحاد العام لمقاولات المغرب، تعزيز فرص الأعمال والاستثمار وربط شراكات جديدة بين أوساط الأعمال في البلدين.

ح/م

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Protected with IP Blacklist CloudIP Blacklist Cloud

621495761873abc5c512da20f86e31d8bbbbbbbbbbbbbbbbbbb
التخطي إلى شريط الأدوات