“رؤساء فرق الاغلبية في البرلمان” يطالبون بـ”برمجة لقاء مع رئيس الحكومة”

عقد رؤساء فرق الأغلبية بمجلس النواب اجتماعا الثلاثاء الماضي، اجتماعا موسعا في إطار الإعداد للدخول البرلماني المقبل، حيث تم تناول العديد من النقط التي تكتسي الأولوية في الوقت الراهن، ومن ضمنها “طلبات التأجيل المتكررة التي تتقدم بها بعض الفرق النيابية لدى اللجان النيابية ما بين الدورتين، الأمر الذي يربك السير العادي لأشغال اللجان الدائمة، ويؤثر سلبا على الأداء التشريعي للمجلس، وهو ما يتسبب في تراكم النصوص قيد الدراسة والتصويت والقضايا والمواضيع المطروحة للمناقشة”. حسب مصادر الموقع.

وبخصوص أشغال اللجان النيابية الدائمة، “دعا رؤساء فرق الأغلبية إلى مضاعفة الجهود للرقي بالعمل التشريعي والرقابي، والدفع به قدما من خلال توفير الأجواء الملائمة للاشتغال وتدبير الزمن البرلماني التدبير الأمثل”.

وفي نفس السياق يضيف ذات المصدر ” فان الاجتماع افضى الى دعم آليات التنسيق لمواكبة المستجدات التشريعية على المستوى البرلماني والحكومي، خاصة المتعلقة بمشاريع القوانين ذات العلاقة بورش الاستحقاقات الانتخابية المقبلة ، حيث شرعت فرق الأغلبية في المناقشة الأولية لمشروع قانون مراجعة اللوائح الانتخابية، كما تم الاتفاق على برمجة لقاء مع رئيس الحكومة من أجل تعميق النقاش و توحيد وجهات النظر حول هذا المشروع وباقي المشاريع القوانين ذات الصلة بهذا الموضوع”.

واضاف المصدر بانه “سيرا على النهج التنسيقي و التداولي بين مختلف مكونات فرق الأغلبية بمجلس النواب، اتفق رؤساء فرق الأغلبية بمجلس النواب على تكليف رشيد روكبان رئيس فريق التقدم الديمقراطي بمهمة منسق فرق الأغلبية خلال السنة التشريعية الرابعة من الولاية التشريعية التاسعة”.

صورة مركبة من الارشيف

 

التعليقات مغلقة.