المشتبه في ارتكابه الهجوم على مسجد بكيبيك يواجه 11 تهمة

يواجه المشتبه في ارتكابه الهجوم الناري على المركز الثقافي الإسلامي بكيبيك، أليكسندر بيصونيت، 11 تهمة وفق ما نقلته وسائل الإعلام الكندية عن مصادر من الشرطة.
ومثل أليكسندر بيصونيت، البالغ من العمر 27 سنة والطالب في جامعة لافال، بقصر العدالة بكيبيك أمام القاضي المكلف بالملف، ويواجه ستة تهم تتعلق بالقتل العمد، وخمسة تهم أخرى تتعلق بالشروع في القتل.
وأضاف المصدر نفسه أن المشتبه به سيعرض على المحكمة مرة أخرى بتاريخ 21 فبراير المقبل حيث ستجري جلسة استماع من المنتظر أن يوجه إليه خلالها المدعي العام التهم بشكل رسمي.
من جانبه، أكد الدرك الملكي الكندي، الاثنين، أن “تهما أخرى على صلة بالإرهاب والأمن القومي” قد توجه إلى المشتبه به، مشيرا إلى أن “البحث ما زال متواصلا”.
وقد تم اعتقال أليكسندر بيصونيت مساء الأحد بالجسر المؤدي إلى جزيرة أورليانز على بعد حوالي 20 كلم من المركز الثقافي الإسلامي، بعد اتصاله بالشرطة، مباشرة بعد حادث إطلاق النار الذي راح ضحيته ستة أشخاص، وأصيب ثمانية آخرون بجروح، خمسة من بينهم في حالة خطيرة.

حدث كم/ماب

التعليقات مغلقة.