“منتدى مراكش للأمن”: ضرورة اعتماد مقاربة شمولية ترتكز على تقاسم التحديات الأمنية لمواجهة التهديد الإرهابي بإفريقيا

أكد المشاركون في الدورة السادسة لمنتدى مراكش للأمن، (إفريقيا أمن 2015)، اليوم الجمعة بمراكش، على الحاجة الملحة لاعتماد مقاربة شمولية ترتكز بالأساس على تقاسم التحديات الأمنية والتحلي بالمعرفة الكافية للمزج بين إرساء الأمن وتحقيق التنمية ، وذلك من أجل التصدي للتهديدات الإرهابية التي تواجه القارة الإفريقية.

وأبرزوا خلال الجلسة الافتتاحية للمنتدى المنظم حول موضوع “إفريقيا في مواجهة التهديدات العابرة للحدود الوطنية واللا متماثلة”، أن التهديد الإرهابي الذي يهدد القارة السمراء ويزداد حدة وخطورة يفرض التعجيل باعتماد مقاربة شمولية ترتكز على تحقيق الأمن والتنمية في آن واحد وتقاسم أكبر للتحديات الإرهابية التي تواجهها القارة الإفريقية.

ماب

التعليقات مغلقة.