عبد اللطيف الجواهري يمثل أمام مجلس النواب لمناقشة السياسة النقدية لـ”بنك المغرب”

مع بداية الدخول البرلماني في دورته الربيعية، استجاب والي بنك المغرب عبد اللطيف الجواهري، للحضور يوم 14 اكتوبر الحالي، لمناقشة السياسة النقدية والكالية لبنك المغرب، امام لجنة المالية والتنمية الاقتصادية ، التي طلبت حضور الجواهري.

وتعتبر هذه هي المرة الثانية في تاريخ المؤسسة البرلمانية ، التي سيحضر فيها والي بنك المغرب إلى مجلس النواب، منذ سنة 1995 ، عندما حضر والي بنك المغرب السابق محمد السقاط، رفقة الوزير الأول آنذاك الراحل عبد اللطيف الفيلالي.

ويأتي حضور الجواهري، بناء على طلب تقدم به فريق العدالة والتنمية بمجلس النواب، والذي اعتبر أن حضور والي بنك المغرب من اجل مدارسة السياسة النقدية للمملكة، يأتي في إطار الفصل 102 من الدستور الذي ينص على أنه يمكن للجان المعنية في كلا المجلسين، أن تطلب الاستماع إلى مسؤولي الإدارات والمؤسسات والمقاولات العمومية بحضور الوزراء المعنيين، وتحت مسؤوليتهم.

 

 

التعليقات مغلقة.