الصمدي: قطاع التعليم العالي بصدد اتخاذ تدابير لتبسيط عملية التسجيل والانخراط في نظام التأمين الإجباري عن المرض الخاص بالطلبة

قال كاتب الدولة المكلف بالتعليم العالي والبحث العلمي السيد خالد الصمدي، اليوم الاثنين، إن الوزارة بصدد اتخاذ مجموعة من التدابير التي من شأنها تبسيط عملية التسجيل والانخراط في نظام التأمين الإجباري عن المرض الخاص بالطلبة ومتدربي التكوين المهني بالقطاعين العام والخاص.

وأبرز السيد الصمدي، في معرض رده على سؤال شفوي حول موضوع ” تأمين ولوج الطلبة الجامعيين وطلبة الدكتوراه للاستفادة من العلاج والخدمات الطبية ” تقدم به الفريق الاستقلالي للوحدة والتعادلية بمجلس النواب، أن هذه التدابير ستتم من خلال برمجة خطوات أساسية تقتضي تعديل بعض مواد المرسوم رقم 2.15.657 الصادر في 18 من ذي القعدة 1436 (3 شتنبر 2015) بتطبيق القانون رقم 116.12.

وأضاف، في هذا السياق، أنه تم توقيع مرسوم جديد أخذ مساره التشريعي في أفق العمل بمقتضياته الجديدة ابتداء من الدخول الجامعي المقبل.

وشدد على أنه بالنظر للأهمية البالغة التي يكتسيها هذا النظام فإن الوازارة منكبة حاليا عى دراسة تروم تطوير استراتيجية تمكنها من توسيع قاعدة المنخرطين وتوعية الطلبة بأهمية هذا النظام وحجم الاستفادة المجانية من الخدمات الطبية.

وأشار إلى أن البرنامج الأساسي للوزارة يتضمن توسيع نطاق الحملات التحسيسية وتعميمها على جل مؤسسات التعليم العالي العام والخاص في إطار حملة وطنية موسعة تنهج فيها سياسة القرب المؤسساتي، وتوفر لها جميع الوسائل والإمكانيات اللازمة لإنجاحها، مع الحرص على تطوير آليات التواصل باعتماد دليل الطالب واستغلال المواقع الإلكترونية للوزارة والجامعات.

وذكر بأن نظام التأمين الإجباري الأساسي عن المرض الخاص بالطلبة ومتدربي التكوين المهني بالقطاعين العام والخاص قد انطلق سنة 2015، وخصصت له الحكومة مبلغا ماليا يصل إلى 110 مليون درهم.

ح/م

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*