تجربة علمية ناجحة قد تحدث ثورة في عالم شهادة العيان! - حدث كم

تجربة علمية ناجحة قد تحدث ثورة في عالم شهادة العيان!

قال علماء من إسكتلندا إنهم نجحوا في بناء نماذج ثلاثية الأبعاد للوجه باستخدام معلومات من دماغ شخص ما أثناء تذكره وجها مألوفا.

ويمكن أن تُحدث الدراسة الرائدة هذه، التي أجراها علماء الأعصاب في جامعة “غلاسكو”، ثورة في عالم الأدلة أو إفادة شهود العيان، حيث ستكون النتائج التي توصلوا إليها مثابة “حجر الزاوية لمزيد من الفهم لآليات الدماغ في تحديد الوجه”.

بداية، قام فريق مكون من 14 عالما باختبار التقنية من خلال تحديد معلومات الوجه المعينة، التي استذكروها لتحديد 4 زملاء آخرين. وبعد ذلك، قام الباحثون بمقارنة الوجوه التي كانت إما في نفس العمر أو الجنس أو العرق، مع اختلاف هويتها.

وتمكّن فريق البحث من “كسر شيفرة” تعريف الهوية المرئية وتوليدها، باستخدام برنامج كمبيوتر. وبعد العديد من التجارب، ابتكر الباحثون طريقة لإعادة بناء المعلومات المأخوذة من دماغ الفرد، لإعادة تكوين هوية محددة من الذاكرة.

وقال فيليب شينز، أستاذ الإدراك البصري في معهد علم الأعصاب والنفس، إن العقبة الرئيسية في هذا الإنجاز العلمي تمثلت في فهم المعلومات التي يخزنها الناس في ذاكرتهم، للتعرف على وجه معين، و”لكننا طورنا أداة منحتنا وسيلة للقيام بذلك”.

وأوضح شينز أن الفريق يمكنه تقديم المعلومات بيانيا عن طريق “عكس هندسة المعلومات التي تميز هوية شخص ما، ثم تمثيلها رياضيا”.

مجلة Nature Human Behavior

 

عن ع أ

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

تحذير من خلل بلوتوث “يفضح” خصوصية المستخدمين

يمكن أن تتأثر ملايين أجهزة البلوتوث بخلل أمني خطير يتيح للقراصنة سرقة البيانات المرسلة بين...

لو ترغبون في التوصل بكل مستجدات الموقع
عبر بريدكم الإلكتروني يمكنكم الاشتراك في نشرتنا

لقد اشتركت في النشرة الإخبارية بنجاح

حدث خطأ أثناء محاولة إرسال طلبك. حاول مرة اخرى.

حدث كم will use the information you provide on this form to be in touch with you and to provide updates and marketing.
Hadatcom

مجانى
عرض