كأس الأمم الإفريقية للمحليين “2018”: أكادير على أتم استعداد لإنجاح العرس الكروي الأفريقي

عمر عاشي: أسدل الستار على جميع الترتيبات المقررة في أكادير حتى تكون مدينة الانبعاث على أتم استعداد ،إلى جانب ثلاث مدن مغربية أخرى، لاستضافة العرس الكروي الإفريقي المتمثل في كأس الأمم الأفريقية للمحليين 2018، الذي ستنطلق منافساته اليوم السبت.

فقد حرص مختلف المتدخلين على أداء المهام التي أنيطت بهم على أكمل وجه ، وذلك حتى تتمكن مدينة أكادير ،التي ستستضيف مقابلات المجموعة الرابعة لهذه المنافسة الكروية القارية، من توفير أفضل شروط الاستقبال والراحة لإنجاح هذه التظاهرة الرياضية، سواء تعلق الأمر بالملاعب التي ستحتضن المنافسات الرسمية ، أو تلك التي ستجرى فيها تداريب الفرق المتبارية، أو بالنسبة للإيواء والنقل والتجهيزات اللوجستيكية .

وأوضح إسماعيل الزيتوني ،عضو اللجنة التنظيمية المحلية، أنه علاوة عن الاستعدادات السالف ذكرها، فقد حرص المنظمون أيضا على وضع برنامج متنوع للتنشيط ، وذلك قصد تحفيز الجمهور على التوجه صوب الملعب الكبير لأكادير من أجل الاستمتاع بمتابعة المقابلات الكروية التي ستنطلق أولاها يوم الثلاثاء القادم.

وستتبارى على أرضية الملعب الكبير لمدينة الانبعاث فرق المجموعة الرابعة المكونة من منتخبات أنغولا وبوركينا فاسو والكاميرون والكونغو، والتي تتشكل من خيرة اللاعبين المحليين الممارسين ضمن البطولات المحلية لهذه البلدان.

ومن أجل ضمان أفضل ظروف النجاح لكأ س الأمم الإفريقية للمحليين (2018) ، التي بلغت هذا العام دورتها الخامسة، فقد تم إعداد حشد من الشبان المتطوعين الذين سيتولون مهام محددة داخل مختلف مرافق الملعب الكبير لأكادير، وذلك في جو من التآخي والحميمية.

وأكد هشام العلولي، مدير الملعب الكبير لأكادير أن جميع الإجراءات الخاصة باستضافة هذا العرس الكروي قد اتخذت ، وذلك بهدف إعطاء البرهان على القدرة الدائمة للمغرب على توفير كامل شروط النجاح للتظاهرات الرياضية الكبرى التي يستضيفها.

وذكر العلولي بالتجربة المتراكمة التي اكتسبها المغرب في ما يتعلق باحتضان المنافسات الرياضية من مستوى عال في ملعب أكادير الكبير، مشيرا إلى أن جميع التجهيزات والمنشآت التابعة للملعب في كامل جاهزيتها لتوفير أفضل ظروف النجاح للمنافسات التي ستخوضها المنتخبات التي ستلعب في أكادير.

وقد شهدت أكادير مؤخرا عقد سلسلة من الاجتماعات مع أعضاء من اللجنة المنظمة التابعة للكنفدرالية الإفريقية لكرة القدم حيث أعربوا عن ارتياحهم لجودة ونوعية التجهيزات المتوفرة على مستوى أكادير لاستقبال العرس الكروي الأفريقي كما أكد ذلك السيد الزيتوني.

وأضاف أنه تم تسطير برنامج تنشيطي متنوع ، يتضمن الفوز بهدايا من طرف الجمهور المدعو للتوجه بكثرة إلى الملعب الكبير لأكادير، كما حيى السيد الزيتوني بالمناسبة نفسها فريق حسنية أكادير الذي حرص على أن لا يمر هذا العرس الكروي الأفريقي دون أن تكون له مساهمة في إنجاحه ، وذلك من خلال تقديم فريق غزالة سوس لمجموعة من الهدايا المعروضة على الجمهور من أجل الفوز بها.

يذكر أنه علاوة عن مقابلات الدور الأول، فإن الملعب الكبير لأكادير سيستضيف إحدى مقابلات ربع النهاية وذلك يوم 28 يناير الجاري على الساعة السابعة والنصف مساء حيث سيواجه متصدر المجموعة الرابعة ، الفريق الثاني في المجموعة الثالثة .

ح/م

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Protected with IP Blacklist CloudIP Blacklist Cloud

17f48b4a06580285a0fb388dda4706fc}}}
التخطي إلى شريط الأدوات