النقيب محمد الشهبي: محاكمة المتهمين في “احداث اكديم ايزيك” تعد سابقة في تاريخ القضاء المغربي والدولي ! و”المتهمون ومن في حكمهم حاولوا تسيييس الملف”

” محاكمة المتهمين في احداث اكديم ايزيك تعد سابقة في تاريخ القضاء المغربي ان لم اقل في العالم، سواء من خلال ما وفرته ادارة المحكمة في تيسير الولوج لجميع عائلات الضحايا والمتهمين، او للدفاع والمراقبين الدوليين والوطنيين ، اضافة الى سعة صدر رئيس الغرفة الذي تقبل التشويش والاستفزاز مقرون بالمراوغة من طرف المتهمين الذين يمتنعون على الاجوبة ويخوضون في متاهات سياسية لا علاقة لها بالاسئلة التي تطرح عليهم من طرف المحكمة او النيابة العامة ودفاع الضحايا عن طريق رئيس الغرفة”.

واضاف النقيب محمد الشهبي الذي كان يتحدث في ندوة صحفية نظمت بمقر نادي المحامين بالرباط بحضور دفاع ضحايا اكديم ايزيك ، الاساتذة : ابراهيم الراشدي، عبد الكبير طبيع، عبد الصمد الادريسي، عائشة كلاع، وبعض المراقبين الدوليين، “ان هدف المتهمين هو تضليل العدالة والرأي العام الوطني والدولي، وجعل الملف سياسي اكثر منه جنائي ، من خلال الانكار رغم الاعترافات التي سبقت لهم امام المحكمة العسكرية، وذلك بايعاز وباشارات من طرف محامي فرنسي يكن العداء للمغرب ، حيث سبق له ان رفع حوالي 36 شكاية كيدية ضد الدولة المغربية”

وهذا المحامي ـ يقول النقيب الشهبي ـ “اغتنم فرصة محاكمة المتهمين ليستفز المحكمة بجميع الوسائل، بدءأ بالتحدث باللغة الفرنسية ، رغم ان المحكمة وفرت الترجمة بجيمع اللغات والتي تعد ايضا سابقة بالمحاكم في الداخل والخارج، لكن المحامي الفرنسي يصر على خرق جميع القوانين الجاري بها العمل في جميع الدول، بما فيها حضور جلسة امس الاثنين بصفته ملاحظ، مع العلم ان حضوره في بداية المحاكمة كانت بصفته محام”.

ومن جهة اخرى تمت الاجابة على جميع الاسئلة التي طرحت من طرف الصحافيين في الموضوع ، من طرف دفاع الضحايا.

ولنا عودة للموضوع.

التعليقات مغلقة.