ابتداء من اليوم: "البرلمان المغربي بمجلسيه يحتضن أشغال الدورة "65 للجنة التنفيذية" و"المؤتمر 37 للاتحاد البرلماني الإفريقي" - حدث كم
أخبار عاجلة

ابتداء من اليوم: “البرلمان المغربي بمجلسيه يحتضن أشغال الدورة “65 للجنة التنفيذية” و”المؤتمر 37 للاتحاد البرلماني الإفريقي”

تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله يحتضن البرلمان المغربي بمجلسيه أشغال الدورة الخامسة والستين للجنة التنفيذية والمؤتمر السابع والثلاثين للاتحاد البرلماني الإفريقي وذلك خلال الفترة الممتدة ما بين 29 أكتوبر و 2 نونبر 2014 بمقر البرلمان.

وستتدارس الدورة ال 65 للجنة التنفيذية للاتحاد البرلماني الإفريقي (29-30 أكتو بر) عددا من النقط المدرجة في جدول أعمالها والمتعلقة بإقرار برنامج العمل السنوي لعام 2015، ومشروع موازنة سنة 2015، ومشروع جدول أعمال الدورة المقبلة للجنة التنفيذية وتاريخ ومكان انعقادها.

كما ستعقد لجنة النساء البرلمانيات للاتحاد اجتماعا يوم 31 أكتوبر لمناقشة موضوع : “تمويل المشاريع الصغيرة كوسيلة لمحاربة الفقر في إفريقيا وتعزيز التمكين الاقتصادي للمرأة”.

وبدوره سينكب المؤتمر السابع والثلاثين للاتحاد البرلماني الإفريقي (يومي فاتح و2 نونبر) فسينكب على مناقشة موضوعين محوريين: الأول حول “كفاح البلدان الإفريقية ضد الإرهاب في جميع أشكاله من خلال بناء القدرات الوطنية وتعزيز التعاون الدولي في هذا المجال”، والثاني “تحقيق التنمية المستدامة في جميع أبعادها كهدف رئيسي للسلام والأمن والتقدم الاجتماعي والاقتصادي في البلدان الإفريقية”.

وتجدر الإشارة إلى أن الاتحاد البرلماني الإفريقي قد تأسس في 13 فبراير 1976 بأبيدجان (كوت ديفوار). ويضم كلا من المغرب ، أنغولا ، بنيين ، وبوركينا فاسو ، بوروندي ، الكاميرون ، إفريقيا الوسطى ، الكونغو ، كوت ديفوار، جيبوتي ، مصر ، الجزائر ، إثيوبيا ، الغابون ، غاميبيا ، غانا ، غينيا – بيساو ، غينيا (كوناكري)، غينيا الاستوائية ، كينيا، ليبيريا ، ليبيا ، مالي ، موريتانيا ، ناميبيا ، النيجر ، نيجيريا ، أوغندا ، جمهورية الكونغو الديمقراطية، رواندا ، ساوتومي وبرنسيب ، السينغال ، سيراليون ، الصومال ، جنوب السودان ، السودان تشاد ، طوغو ، تونس ، زيمبابوي.

كما يضم الاتحاد عددا من الدول بصفة ملاحظ: وهي بوتسوانا، سوازيلندا، الموزمبيق، ملاوي، جزر موريس، جزر القمر، أريتيريا، اللوزوطو، مدغشقر، زمبيا، تنزانيا، السيشل، الرأس الأخضر و جنوب إفريقيا.

ويشمل الاتحاد عددا من الأجهزة هي المؤتمر (الجمعية العامة) واللجنة التنفيذية، والأمانة العامة. وتعد اللجنة التنفيذية من أهم أجهزة الاتحاد البرلماني الإفريقي، إذ تسهر على توجيه وتنفيذ وتطبيق ومتابعة التوصيات والقرارات التي يتخذها المؤتمر من جهة، ومراقبة نشاطات وأعمال الأمانة العامة من جهة أخرى.

صورة من الارشبف

   

عن أعراب

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

رئيس مجلس النواب يستقبل وزيرة الشؤون الخارجية والتعاون الدوليفي جمهورية سيراليون

استقبل السيد الحبيب المالكي، رئيس مجلس النواب، بمقر مجلس النواب بالرباط صباح اليوم الاثنين، السيدة...

لو ترغبون في التوصل بكل مستجدات الموقع
عبر بريدكم الإلكتروني يمكنكم الاشتراك في نشرتنا

لقد اشتركت في النشرة الإخبارية بنجاح

حدث خطأ أثناء محاولة إرسال طلبك. حاول مرة اخرى.

حدث كم will use the information you provide on this form to be in touch with you and to provide updates and marketing.
Hadatcom

مجانى
عرض