الولايات المتحدة تجدد التأكيد”بوضوح” أن مخطط الحكم الذاتي بالصحراء “جدي وواقعي وذو مصداقية” معبرة بذلك عن موقف “ظل ثابتا منذ عدة سنوات”

 واشنطن: جددت الولايات المتحدة التأكيد “بوضوح”، اليوم الخميس بواشنطن، في البيان المشترك الذي توج أشغال الدورة الثالثة للحوار الاستراتيجي بين البلدين، أن مخطط الحكم الذاتي بالصحراء “جدي وواقعي وذو مصداقية”، معبرة بذلك عن موقف “ظل ثابتا منذ عدة سنوات”.

وأضاف البيان المشترك أن “موقف الولايات المتحدة حول قضية الصحراء “ظل ثابتا منذ عدة سنوات. الولايات المتحدة تؤكد بوضوح أن المخطط المغربي للحكم الذاتي بالصحراء جدي وواقعي وذو مصداقية، ويمثل مقاربة من شأنها الاستجابة لتطلعات سكان الصحراء في تدبير شؤونهم الذاتية في سلم وكرامة”.
وأبرز البيان أن كاتب الدولة الأمريكي، جون كيري، الذي ترأس بشكل مشترك هذه الدورة مع نظيره المغربي صلاح الدين مزوار، “جدد التأكيد على التزام الولايات المتحدة من أجل إيجاد حل سلمي، دائم، ومتوافق عليه لقضية الصحراء”.
وتابع المصدر ذاته “أن الولايات المتحدة تؤكد دعمها للمفاوضات تحت إشراف الأمم المتحدة، وللجهود التي يبذلها المبعوث الشخصي للأمين العام الأممي، كريستوفر روس، داعية الأطراف إلى العمل من أجل التوصل إلى حل سياسي عادل ودائم ومتوافق عليه”.
وأكد السيدان كيري ومزوار على “التزامهما المشترك”من أجل تحسين ظروف عيش ساكنة الصحراء، وببحث السبل الملائمة “لتحقيق هذا الهدف”.

حدث/ماب

التعليقات مغلقة.